مفوضية اللاجئين تستأنف عملياتها في المناطق النائية في ليبريا تدريجيا

29 نيسان/أبريل 2003

بدأت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين استئناف عملياتها بشكل تدريجي في المناطق النائية من ليبريا بالقرب من الحدود على ساحل العاج، والتي يوجد فيها عشرات الآلاف ممن انقطعت عنهم المساعدات الإنسانية لشهرين بسبب تصاعد حدة القتال.

وقال المتحدث باسم المفوضية في جنيف كريس جانوسكي إن الأوضاع الأمنية في المنطقة تحسنت نوعا ما خلال الأسبوعين الماضيين، مما مكن بعض عمال الإغاثة من العودة لأول مرة منذ 28 آذار/فبراير 2003.

وكانت العناصر المسلحة قد شنت هجوما على المنطقة في التاريخ المذكور أسفر عن تشريد الآلاف من اللاجئين والنازحين بالإضافة إلى مقتل ثلاثة عمال إغاثة.

وقد توجه وفد من كل من المفوضية وبرنامج الأغذية العالمي الخميس الماضي إلى منطقة ساكليبيا في مقاطعة نيمبا لتوزيع الأغذية في مخيم مؤقت يستضيف أكثر من 700 لاجيء من ساحل العاج و34 من العمال المهاجرين من غرب أفريقيا.

وأمضى الوفد ثلاثة أيام في المخيم، عاد بعدها إلى مونروفيا إثر ورود تقارير عن تجدد القتال في بلدة تابيتا القريبة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.