الأمين العام يدعو إلى توحيد مواقف أعضاء مجلس الأمن ومساعدة الشعب العراقي

26 آذار/مارس 2003

عقد مجلس الأمن الأربعاء جلسة نقاش مفتوحة حول العراق للمرة الأولى منذ أن بدأت الحرب بناء على طلب من جامعة الدول العربية و حركة عدم الانحياز.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان في الجلسة إلى توحيد مواقف أعضاء مجلس الأمن على أهداف معينة والاستجابة بسرعة وسخاء للحاجات الإنسانية للشعب العراقي.

وقال الأمين العام إن الجميع يشعرون بالأسف لعدم نجاح الجهود الرامية إلى التوصل إلى حل سلمي للمسألة العراقية من خلال مجلس الأمن.

وأشار الأمين العام إلى تفاوت مواقف من يشعرون أن العراق فشل في اغتنام فرصة تجنب الحرب من خلال التعاون الكامل مع مفتشي الأمم المتحدة، وأولئك الذين يعتبرون استخدام القوة ضد العراق دون قرار من مجلس الأمن "أمرا غير شرعي".

وأضاف الأمين العام أن عدم قدرة مجلس الأمن على اتخاذ قرار جماعي في المرحلة السابقة تضع على عاتقه حاليا مسؤولية أكثر جسامة تتعلق بالوحدة من جديد على أهداف معينة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.