المفوض السامي لحقوق الإنسان يعرب عن قلقه لانتهاك حقوق المدنيين في ليبريا

24 آذار/مارس 2003

أعرب المفوض السامي لحقوق الإنسان سيرجيو فييرا دي ميلو عن قلقه البالغ لاستمرار النزاع المسلح في ليبريا ودعا جميع الأطراف إلى حماية المدنيين وضمان سلامتهم.

وقال دي ميلو إنه ما زال يتلقى تقارير موثوقة تتعلق بارتكاب انتهاكات خطرة لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي من قبل طرفي النزاع تشمل القتل خارج نطاق القضاء والتعذيب والاغتصاب.

وأشار دي ميلو إلى أن المدنيين بمن فيهم الأطفال قد استهدفوا بشكل متعمد كما جرى تجنيدهم إجباريا لإشراكهم في القتال.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.