منظمة الصحة العالمية تساهم في مواجهة فيروس الإيبولا المميت في جمهورية الكونغو

19 شباط/فبراير 2003

أعلنت منظمة الصحة العالمية الأربعاء أنها تقود فريقا مشتركا من خبراء الصحة والأطبّاء السّريريّين بهدف مواجهة فيروس "الإيبولا" القاتل الذي تسبب في وفاة أكثر من 60 شخصا في جمهورية الكونغو الديمقراطية مؤخرا.

وقالت منظمة الصحة إن مجموع الحالات المسجلة من الإصابة بالمرض حتى الثلاثاء بلغ 80 حالة، توفي منهم 64 شخصا وأغلبهم من مقاطعة كيلي.

ويعتبر "الإيبولا" أحد أخطر الفيروسات على البشرية، إذ إنه يؤدي إلى وفاة 50 إلى 90 بالمائة من المصابين به.

وتُنقل العدوى به بسرعة من خلال الدم وسوائل الجسم والفوط التي يستخدمها المصابون، الأمر الذي أدى إلى إصابة عدد من الفرق الطبية به في الماضي بسبب تعرضهم لسوائل أجسام المصابين.

وقد طلبت الحكومة الكونغولية المساعدة من منظمة الصحة التي بادرت قبل أسبوعين بإرسال فريق لتقييم الوضع في المنطقة التي نشب فيها المرض.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.