الأمين العام يدين الهجوم على ناد في كولومبيا

10 شباط/فبراير 2003

أدان الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان بقوة الهجوم "الإرهابي" الذي وقع ضد ناد في كولومبيا قائلا إن استخدام أسلوب العنف لا يزيد النزاع في البلاد إلا تفاقما.

وكان ما لا يقل عن 33 شخصا قد لقوا مصرعهم فيما يعتقد أنه انفجار سيارة مفخخة استهدف ناد في العاصمة بوغوتا الجمعة.

وقال الأمين العام في تصريح صادر عن المتحدث الرسمي باسمه في نيويورك السبت إنه يدين أيضا أية أعمال إرهابية يقترفها أي طرف في النزاع.

وأضاف أن الغاية لا تبرر الوسيلة وأن القتل الوحشي للمدنيين الأبرياء سيؤدي إلى استفحال النزاع وتبديد آمال إحلال السلام الذي تسعى إليه كولومبيا وتستحقه.

وقال الأمين العام إن الحادث أدى إلى شعوره بالصدمة العميقة معربا عن تعاطفه الكبير مع الضحايا وعائلاتهم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.