تحسن في الأداء الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي

19 كانون الأول/ديسمبر 2002

توقعت اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لآسيا والمحيط الهادي "إسكاب" تحسنا في الأداء الاقتصادي لمجموعة من الدول الآسيوية هذا العام.

وأرجعت اللجنة التحسن المرتقب إلى مجموعة من العوامل المحلية والحوافز الناجمة عن التبادل التجاري عبر الإقليم.

و قال الأمين التنفيذي لإسكاب كيم هاك- سو في معرض تقديمه لنشرة حول الآفاق المستقبلية لآسيا والمحيط الهادي "إن هناك ما يدعو إلى التفاؤل وسط الوضع السوداوي الحالي."

وقد أعد مجموعة من الخبراء الإقليميين هذه النشرة التي تتعرض لقضايا مثل الحماية الاجتماعية والبطالة وآفاق الحكم الجيد.

وذكر سو أن الدول النامية في آسيا والمحيط الهادي تواجه تحديات مثل الحفاظ على زخم الإصلاحات الهيكلية والالتزام بتحرير التجارة واتخاذ خطوات لتحسين الإنتاج والمنافسة. وأضاف أن عليهم التنبه لخطر الانكماش الاقتصادي.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.