السلم والأمن

رحلة لجوء بحثا عن الأمان: من السودان إلى ليبيا، ومحطة الانتظار في رومانيا

في مركز العبور للطوارئ في مدينة تيمشوارا الرومانية تقيم أم سودانية بشكل مؤقت مع أطفالها الستة، حالهم حالَ 51 لاجئا آخرين (من سوريا وإريتريا والسودان). وصلوا إلى هنا في رحلة البحث عن مكان آمن، في بلد ثالث يعيد توطينهم ويمنحهم فرصة حياة أفضل من حياة الحروب وانعدام الأمن.