البرلمانية الكويتية صفاء الهاشم: نطبق الدستور بحذافيره ونفخر بتجربتنا الديمقراطية

21 شباط/فبراير 2019

قالت النائبة البرلمانية في مجلس الأمة الكويتي صفاء الهاشم إن تحرير بلادها من الغزو العراقي كان أفضل مثال لنجاعة مسألة تعددية الأطراف. جاء ذلك في الجلسة البرلمانية السنوية التي عقدها الاتحاد البرلماني الدولي في مقر الأمم المتحدة، حول استجابة برلمانات العالم للتحديات الناشئة التي تواجه تعددية الأطراف.

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش قال في كلمته الافتتاحية إن البرلمانات حول العالم "لا زالت مجالا يهيمن عليه الرجال الأكبر سنا" وإن "العالم بحاجة إلى المزيد من البرلمانيات والبرلمانيين الشباب.

صفاء الهاشم، التي تشغل أيضا منصب نائبة رئيس اللجنة الدائمة لشؤون الأمم المتحدة لدى الاتحاد البرلماني الدولي، تحدثت مع أخبار الأمم المتحدة عقب انتهاء الجلسة الأولى قائلة إن خطابها يركز على المخاطر التي تواجه العملية الديمقراطية والتحوط الذي ينبغي اتخاذه في سبيل التمتع "بديمقراطية ذات مستوى عال."

وقالت البرلمانية الكويتية إن "الكويت هي الدولة الوحيدة في منطقة الخليج التي تملك دستورا نمارسه بكل حذافيره. هناك انتخابات حرة، نزيهة، قوية، شرسة لكن نمارس فيها حرية الرأي وهذا مدعاة للفخر."

تعزيز دور المرأة العربية يحتم سن تشريعات وقوانين 

وبسؤالها حول كيفية تعزيز دور المرأة فيما يتعلق بالمشاركة السياسية على كافة المستويات أعربت صفاء الهاشم عن سعادتها بأن ترى أن مسألة تعزيز دور المرأة تأتي على رأس أولويات البرلمان الدولي والأمم المتحدة حتى في توزيع المناصب:

 "المواطن بحسب الدساتير وكل القوانين هو المواطن فالعقل لا يذكر ولا يؤنث. أنا أتحدث عن المواطن وليس عن جنس المواطن."

وأضافت صفاء الهاشم أن تعزيز دور المرأة لا يتأتى إلا من خلال سن تشريعات قوية:

"إذا تحدثنا عن تعزيز دور المرأة، فإن ذلك يعني سن تشريعات تحفظ لها كيانها وكرامتها وتطبيق هذه القوانين لضمان حياة كريمة وتكافل اجتماعي أفضل لدور الأسرة والمرأة. أرى كل هذه الأشياء من خلال عملنا سواء في الاتحاد البرلماني الدولي أو في الأمم المتحدة ولكن أراها تنعكس بصورة جميلة وواضحة داخل برلمان بلدنا. سواء من خلال عمل لجنة المرأة أو من خلال التشريعات التي تصدر لصالح المرأة."

وأشارت السيدة صفاء إلى أن الكويت هي أفضل دولة خليجية فيما يتعلق "بالقوانين التي أنصفت المرأة."

UN Photo/Loey Felipe
صفاء الهاشم(يمين) برفقة رئيس مجلس الشورى القطري أحمد بن عبدالله آل محمود، الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، غابرييلا كويفاس بارون رئيسة الاتحاد البرلماني الدولي والسيد مارتن تشونغونغ الأمين العام لاتحاد البرلماني الدولي.

 

المثابرة مفتاح المرأة لتقلد المناصب السياسية

وقدمت الهاشم نصيحة للنساء والفتيات اللواتي يطمحن في تقلد المناصب السياسية، مشيرة إلى أن تجربتها لم تكن سهلة:

"المثابرة، وأن يكون الشخص دؤوبا لا يتعب ولا يكل ولا يمل ويعمل باستمرار وأن يكون لديه هدف نابع من محبته لهذا العمل. باعتقادي، لا يفشل من يثابر ولديه هدف في الحياة. كنت أظن في يوم أنه ليس بإمكاني أن أصبح سياسية. ولكن اكتشفت أن السعادة الحقيقة تكمن في أن تكون في موقع تستطيع من خلاله مساعدة الآخرين سواء كان ذلك عملا تفعله أنت بنفسك أو من خلال تشريع يساهم في تكافل اجتماعي أو تطبيق نظام عدالة اجتماعية للناس."

ودعت البرلمانية الكويتية الحكومات إلى إطلاق العنان للشباب وعدم حصرهم في القطاعين الحكومي أو الخاص حتى يتمكنوا من تحقيق أحلامهم:

"أنا لا أقلل من شأن أي وظيفة. بل بالعكس، أهتم أكثر بذوي الياقات الزرقاء من الياقات البيضاء. مؤمنة جدا بأننا مقبلون على فترة يكون فيها أصحاب الياقات الزرقاء هم أصحاب الأعمال الحرفية الصغيرة، الماهرة التي تنتج أكثر ويكون لها مردود مالي أفضل. وبالتالي فهذا هو المستقبل، خاصة أن مجتمعاتنا هي مجتمعات شابة. في المجتمعات الخليجية تقل أعمار 62% من السكان عن 32 عاما."

واقع المرأة العربية تأثر بالربيع العربي

وفي سؤال لأخبار الأمم المتحدة عن واقع المرأة العربية، قالت صفاء الهاشم إنه برغم تقلد بعض النساء العربيات مناصب مرموقة على الصعيد الدولي، إلا أن "المآسي التي تلت الربيع العربي" أثرت على المرأة والأسرة العربية من ناحيتي التعليم والصحة:

"أزور باستمرار مخيمات اللاجئين وأرى الوضع المزري الذي وصلت إليه المرأة العربية في مخيمات اللاجئين، ومن ناحية أخرى أرى الجلد وقوة التحمل والإصرار على الخروج من هذا الوضع المزري إلى حياة أفضل لها ولأسرتها."

وأشارت السيدة صفاء الهاشم إلى المساعدات التي تقدمها الكويت للدول:

"دائما كانت الكويت سباقة عن طريق الصندوق الكويتي للتنمية في مساعدة كل الدول المحتاجة بغض النظر عن أي تنافس عرقي أو طائفي أو قبلي أو على أساس جنس أو لون."

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.