حوار مع الدكتور فهمي حنا، المسؤول في إدارة الصحة العقلية وإساءة استخدام العقاقير بمنظمة الصحة العالمية

12 حزيران/يونيه 2019

أطلقت منظمة الصحة العالمية ومجلة لانسيت العلمية دراسة جديدة حول الصحة العقلية في المناطق المتأثرة بالنزاعات. وعن أهم نتائج الدراسة قال الدكتور فهمي حنا المسؤول الفني في إدارة الصحة العقلية وإساءة استخدام العقاقير بمنظمة الصحة العالمية، إن شخصا واحدا من بين كل خمسة أشخاص ممن يعيشون في مناطق متأثرة بالنزاعات يعاني من شكل من أشكال الاضطراب النفسي، بما في ذلك القلق والاكتئاب واضطراب ثنائي القطب والفصام. 

وفي حوار مع موقع "أخبار الأمم المتحدة"، أوضح الدكتور حنا أن هذه الأرقام التي أظهرتها الدراسة تزيد بمقدار الضعف بالنسبة لعامة السكان في مناطق غير متأثرة بالنزاع، مما يدل على الاحتياج الشديد في مثل هذه المناطق لبرامج الصحة النفسية.  

أما عن تأثير النزاعات على الصحة النفسية لسكان المنطقة العربية التي تعج للأسف بالصراعات فقال الدكتور حنا للزميلة مي يعقوب إن هناك ضعفا جليا في البنية التحتية لخدمات الصحة النفسية في كثير من الدول العربية وكثير من البلدان المتعرضة للصراع حتى في الوقت الذي لم تكن تعاني فيه من صراع. 

مدة الملف :
5'55"

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.