السودان يؤكد أنه طوى صفحة الصراعات

25 أيلول/سبتمبر 2017

أكد إبراهيم أحمد غندور وزير خارجية السودان أن بلاده طوت صفحة الصراعات وبدأت حقبة السلام والاستقرار، بما في ذلك من خلال إنشاء حكومة وحدة وطنية تشمل أعضاء في الجماعات المسلحة السابقة.

وفي خطابه في إطار المداولات العامة السنوية رفيعة المستوى للجميعة العامة، أعرب غندور عن الأمل في أن يدعم المجتمع الدولي، بما في ذلك البنك الدولي وصندوق الأمم المتحدة لبناء السلام، الجهود الجارية لإجراء الحوار الوطني.

وشجع غندور بقية الجماعات المسلحة على الانضمام إلى الجهود الساعية للسلام.

وأشار إلى قيام الحكومة من جانب واحد بتمديد وقف إطلاق النار حتى الشهر المقبل، مبديا قلق السودان العميق بسبب غياب العمل الحاسم من جهات الأمم المتحدة ذات الصلة والمجتمع الدولي فيما يتعلق بالجماعات المسلحة العاملة في ليبيا وجنوب السودان.

وقال وزير الخارجية السوداني إن بلاده ترفض تسييس العدالة الدولية، وتعتبر أن المحكمة الجنائية الدولية، منظمة تستغل القانون لتحقيق أهداف سياسية.

وسلط المسؤول السوداني، في كلمته، الضوء على جهود الحكومة في محاربة الإرهاب والاتجار بالبشر والمخدرات والجريمة على الإنترنت بالإضافة إلى مساعدتها لثلاثة ملايين لاجئ من الدول المجاورة وغيرها.

وأكد التزام السودان بالعمل مع الهيئة الحكومية الدولية للتنمية (إيقاد) والاتحاد الأفريقي لتحقيق السلام والأمن في جنوب السودان، وللمساعدة في التعامل مع الأزمة الإنسانية هناك.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.