اليونيسف تدعو إلى إتاحة الوصول غير المشروط ودون عوائق إلى أطفال دير الزّور

23 كانون الثاني/يناير 2017

دعت منظمة اليونيسف جميع أطراف النّزاع في سوريا إلى رفع الحصار عن كل الأماكن وإتاحة الوصول غير المشروط ودون عوائق إلى أطفال دير الزّور والمناطق الـ15 الأخرى المحاصرة في جميع أنحاء البلاد.

جاء ذلك في بيان صادر اليوم عن المدير الإقليمي لليونيسف، خيرت كابالاري، ذكر فيه أن الأطفال الذين يسكنون مدينة دير الزور المحاصرة تعرضوا لهجوم شديد خلال الأسبوع المنصرم، مشيرا إلى أن العنف المتصاعد يهدد حياة ثلاثة وتسعين ألف مدني، من ضمنهم أربعون ألف طفل انقطعت عنهم المساعدات الإنسانيّة بشكل اعتيادي لأكثر من عامين.

وتفيد التّقارير بأنّ القصف العشوائي أدّى إلى مقتل العشرات من المدنيّين وأجبر آخرين على البقاء في منازلهم، كذلك ارتفعت أسعار المواد الغذائيّة فوصلت إلى مستوى خمسة إلى عشرة أضعاف ما هي عليه في العاصمة دمشق. وتضطّر العائلات إلى إحضار المياه غير الصالحة للشّرب من نهر الفرات بسبب النّقص في المياه، ممّا يعرّض الأطفال إلى مخاطر الإصابة بالأمراض المنقولة عن طريق المياه.

وشدد كابلاري على عدم وجود شيء يبرّر استخدام الحصار ومعاناة الأطفال الّتي لا يمكن وصفها، مشيرا إلى أن أطفال سوريا دفعوا ثمناً باهظاً جدّاً لحرب ليست من صنعهم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.