الجمعية العامة تعتمد قرارا بشأن نهج الأمم المتحدة الجديد للتصدي للكوليرا في هايتي

16 كانون الأول/ديسمبر 2016

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم وبدون تصويت، قرارا يتعلق بنهج الأمم المتحدة الجديد للتصدي للكوليرا في هايتي.

وأعرب القرار عن القلق بشأن تكرار حالات تفشي وباء الكوليرا في هايتي والذي أصاب ما يقرب من ثمانمائة ألف شخص وتسبب في أكثر من تسعة آلاف حالة وفاة حتى الآن.

وأقر القرار بأن الأمم المتحدة تتحمل مسؤولية أخلاقية تجاه ضحايا وباء الكوليرا في هايتي، إلى جانب مسؤوليتها عن دعم هايتي للتغلب على الوباء وبناء نظم سليمة للمياه والصرف الصحي والرعاية الصحية.

وإدراكا ما لوباء الكوليرا من أثر على سمعة الأمم المتحدة في هايتي وعلى الصعيد العالمي، رحب القرار بنهج الأمم المتحدة الجديد للتصدي للكوليرا في هايتي.

ودعا القرار جميع الدول الأعضاء وهيئات الأمم المتحدة المعنية وسائر الشركاء من المنظمات الحكومية الدولية والمنظمات غير الحكومية المعنية إلى تقديم دعمها الكامل للنهج الجديد الذي وضعه الأمين العام من أجل التصدي لوباء الكوليرا في هايتي، ولا سيما تكثيف جهودها الرامية إلى التصدي لوباء الكوليرا والقضاء عليه والاستجابة لمعاناة الضحايا بسبل منها تقديم المساعدة المادية والدعم للمجتمعات المحلية والهايتيين الأكثر تضررا بشكل مباشر من وباء الكوليرا.

وطالب القرار الأمين العام أن يقدم إلى الجمعية العامة تقريرا إضافيا لتنظر فيه في دورتها الحادية والسبعين المستأنفة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.