جون كيري: لافروف يعيش في عالم موازٍ للواقع

جون كيري: لافروف يعيش في عالم موازٍ للواقع

تنزيل

قال جون كيري وزير الخارجية الأمريكي، إنه يشعر بأن نظيره الروسي يعيش في عالم موازٍ للعالم الذي يعيش فيه هو.

هذا ما صرح به اليوم الأربعاء أمام جلسة مجلس الأمن رفيعة المستوى حول الوضع في سوريا.

وكان الوزير الروسي سيرغي لافروف قد أعلن أنه لا يجب لأي كان أن يفرض شروطا مسبقة قبل التفاوض. وفي هذا الصدد، ذكّر جون كيري بأن اتفاق وقف إطلاق النار هو اتفاق دولي تم بحثه في فيينا ونيويورك كما أن مجلس الأمن وافق عليه، مشيرا إلى أن هذا الاتفاق ذهب أدراج الرياح أربع مرات خلال هذا الصراع بسبب مخربين لا يريدون وقف إطلاق النار. وأضاف أمام أعضاء مجلس الأمن:

"كيف يمكن لأناس أن يجلسوا على نفس الطاولة مع نظام يلقي بغاز الكلور ويقصف مدنه مجددا اليوم تلو الآخر؟ أيفترض أن يجلسوا إلى نفس الطاولة وأن يجروا حوارا وديا، مرحا؟  توقعون على اتفاق إطلاق النار ولا تمتثلون له! أين مصداقيتكم؟"

وأشار وزير الخارجية الأمريكي إلى أن جميع الدول بما في ذلك إيران والسعودية وقطر وتركيا وروسيا والولايات المتحدة قد أكدت أنها تريد سوريا موحدة وعلمانية وتحترم حقوق الجميع. غير أن ما يجري على أرض الواقع مخالف لذلك:

"جميعنا يعرف لكم طالبنا بالتصرف ولم يحصل أي شيء، فدعوني أشاطركم اليوم بعض الحقائق – حقائق: في الليلة الماضية بلغتنا تقارير تفيد بقصف جوي لمرفق طبي بالقرب من حلب وقتل أربعة عاملين إنسانيين على الرغم من وقف إطلاق النار. لا يوجد سوى بلدين تحلق طائرتهما في الليل، أو في أي وقت في الواقع في تلك المنطقة، روسيا وسوريا. وسرغي (لافروف) قال للتو دعونا نتحقق من الوقائع. يوم الاثنين، قتل عشرون عاملا إنسانيا في هجوم مقيت دام لساعتين استهدف قافلة إنسانية مأذونا بها."

ودعا وزير الخارجية الأمريكي إلى الاعتراف بالوقائع مشيرا إلى أن التحالف قد أصاب أشخاصا يوم السبت الماضي وكان هذا حادثا مؤسفا، وأنه فور حدوثه أقرت الولايات المتحدة بذلك ولم تسع للتستر عليه واعتذرت وزارة الدفاع الأمريكية وتعهدت بالتحقيق فيه. ولكنه أكد أن رؤية أناس في الشوارع يحملون سلاحا، من الجو، مختلف تماما عن رؤية قافلة إنسانية كبيرة تضم شاحنات وتظهر عليها بوضوح شارات الأمم المتحدة.

مصدر الصورة