المفوض العام للأونروا: دعونا لا ننسى الظلم التاريخي للأجيال المتعاقبة من اللاجئين الفلسطينيين

المفوض العام للأونروا: دعونا لا ننسى الظلم التاريخي للأجيال المتعاقبة من اللاجئين الفلسطينيين

تنزيل

دعا بيير كراينبول المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، إلى عدم نسيان الظلم التاريخي الواقع على الأجيال المتعاقبة من اللاجئين الفلسطينيين والذي تركه العالم بدون حل.

جاء ذلك في كلمته التي ألقاها أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة  المعنية بالمسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار، وقال:

"هناك الآن ستون مليون نازح في العالم، بما في ذلك اللاجئون. مع الصراعات، وهي المصدر الرئيسي للنزوح، الذي يدوم بمعدل سبعة عشر عاما. دعونا لا ننسى، لقد استمر الصراع الإسرائيلي الفلسطيني أكثر بأربع مرات من ذلك الرقم، استمر سبعة وستين عاما. ودخل احتلالها العسكري لغزة والضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية عامه التاسع والأربعين. تعنى الأونروا بشؤون أربعة وأربعين في المائة من اللاجئين على المدى الطويل في العالم (أي النازحين لأكثر من خمس سنوات). الأونروا هي مثال مهم وناجح على كيفية إدماج التمويل الإنساني والتنموي تحت سقف واحد. إن إحدى نقاط قوة الوكالة هو أن لديها مؤسسات وهياكل، المدارس والمراكز الصحية والمستودعات والمباني الإدارية، التي  تم بناؤها على مدى خمسة وستين عاما ، لمواجهة الاحتياجات الطارئة وتقديم خدمات التنمية البشرية  على حد سواء، بما في ذلك خلال الأزمات."

وشدد المفوض العام للأونروا على أن الوكالة بحاجة للدعم لأنها تسعى إلى خلق ظروف للاجئين الفلسطينيين للعيش حياة كريمة، حتى يتم التوصل إلى حل عادل لمحنتهم.

مصدر الصورة