الأمم المتحدة: المدنيون عالقون بين خطوط المواجهة في تعز اليمنية

الأمم المتحدة: المدنيون عالقون بين خطوط المواجهة في تعز اليمنية

تنزيل

ذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن المدنيين في مدينة تعز اليمنية عالقون، منذ خمسة أيام، بين الخطوط الأمامية ومعرضون للعنف العشوائي وغيره من انتهاكات حقوق الإنسان.

وفي المؤتمر الصحفي اليومي قال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمم المتحدة:

"تشير السجلات الطبية إلى مقتل خمسة وستين شخصا وإصابة أكثر من أربعمئة. وقد انهارت خدمات المياه والصرف الصحي والصحة في المدينة. وتوقفت شركة المياه المحلية عن ضخ الماء في الثامن عشر من أغسطس آب بما يحرم ثلاثمئة ألف شخص من المياه الآمنة. كما لم يتم جمع القمامة منذ نحو أسبوعين لتتراكم في الشوارع."

وقد تعرض مستشفى "الجمهوري" وهو أحد المستشفيات الرئيسية في المحافظة لثمانى قذائف بين يومي السادس والعشرين والثلاثين من أغسطس آب.

ودعا منسق الشؤون الإنسانية في اليمن يوهانس فان دير كلاو جميع الأطراف إلى الامتثال لمسؤولياتها باحترام حياة المدنيين وحقوقهم.

وحث الأطراف على السماح بوصول المساعدات الإنسانية بدون إعاقات إلى أنحاء محافظة تعز.

مصدر الصورة