السفير السعودي: الهدنة الإنسانية في اليمن لن تمنعنا من الرد على أي اختراقات من الحوثيين وأنصارهم

السفير السعودي: الهدنة الإنسانية في اليمن لن تمنعنا من الرد على أي اختراقات من الحوثيين وأنصارهم

تنزيل

قال المندوب السعودي لدى الأمم المتحدة، عبد الله المعلمي، إن وجود الحوثيين في تعز وصنعاء وعدن وغيرها من المواقع، هو اختراق لقرار مجلس الأمن 2216، حيث إن هذا الوجود هو انتهاك لأي هدنة تفرض هناك.

وكان مجلس الأمن قد عقد اجتماعا مساء اليوم، استمع فيه إلى إحاطة من المنسق الخاص للشؤون الإنسانية ستيفن أوبراين، حول الوضع الإنساني في اليمن بعد انهيار الهدنة الإنسانية من جانب واحد، والتي كان من المفترض أن تستمر حتى مساء الجمعة القادم.

وفي إحاطة للصحفيين عقب الجلسة، قال السفير السعودي:

" نحن وافقنا على طلب الرئيس عبد ربه هادي، الالتزام بالهدنة الإنسانية من طرف واحد ولكن البيان الذي صدر من قيادة التحالف كان واضحا، أن هذه الهدنة لن تمنعنا من الرد على أي اختراقات تقوم بها ميليشيات الحوثي والمدافعون عنهم وأنصارهم. ولذلك نحن سنستمر في ذلك، سنستمر في محاولة فرض الهدنة الإنسانية وفي التصدي لأي اختراقات من الطرف الآخر."

وفيما يتعلق بالمساعدات الإنسانية، قال السفير السعودي إن منسق الشؤون الإنساني قد حدد الاحتياجات الإنسانية بما يقارب ألف وخمسمائة مليون دولار، قد اعتمدت الحكومة السعودية من هذا المبلغ أكثر من خمسمائة مليون دولار، عدا عما هو معتمد من دول مجلس التعاون الأخرى.

مصدر الصورة