وزير الشباب الكويتي: المنطقة العربية تواجه تحديات عديدة تؤثر على الشباب العربي

وزير الشباب الكويتي: المنطقة العربية تواجه تحديات عديدة تؤثر على الشباب العربي

تنزيل

قال وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب، سلمان صباح سالم الحمود الصباح، إن المنطقة العربية تواجه تحديات عديدة ساهمت في تدهور الفرص المتاحة أمام الشباب.

وأشار إلى أن أكثر من نصف سكان المنطقة تحت سن الخامسة والعشرين، مما يضعها أمام تحديات تنموية حقيقيه خلال السنوات القادمة.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها الصباح نيابة عن المجموعة العربية في الفعالية رفيعة المستوى في الجمعية العامة، بمناسبة الذكرى العشرين لبرنامج العمل العالمي للشباب.

وفي هذا الشأن، أكد وزير الشباب الكويتي على أهمية المشاركة الفاعلة للشباب  في مسؤولية تعزيز الأمن والسلام والتنمية، وأضاف:

" في ظل التحديات المحيطة بدول المنطقة العربية، تنامى الوعي لدى العديد من الدول العربية الأعضاء في مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب، بأهمية دعم السياسات الوطنية للشباب، فبادرت بتطوير استراتيجيات وسياسات وطنية بالتعاون وبدعم من منظمات الأمم المتحدة ذات العلاقة، باعتماد مجموعة من البرامج الطموحة لبناء قدرات الشباب وتعزيز مبادراتهم الاقتصادية والاجتماعية، والعمل على ادماج أولوياتهم ضمن الأطر الإنمائية الوطنية."

وأضاف وزير الشباب إلى أنه قد تم مؤخرا إطلاق "مبادرة عواصم الشباب العربية" بإطلاق العاصمة البحرينية المنامة كأول عاصمة للشباب العربي، حيث يتم احتضان مجموعة من الفعاليات المشتركة في مجال تنمية وتمكين الشباب العربي في كافة المجالات.

كما ساهمت دولة الكويت بمبلغ يقدر بمليون ونصف المليون دولار لدعم أنشطة وبرامج مكتب المبعوث الخاص المعني بالشباب خلال العامين القادمين، تقديرا من دولة الكويت بأهمية دور الأمم المتحدة في دعم الشباب في العالم.

يشار إلى أن دولة الكويت تترأس أيضا الدورة الحالية لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب.

الاستماع إلى الكلمة الكاملة لوزير الشباب الكويتي:

مصدر الصورة