رئيس الوزراء التركي: نعارض وجود الجماعات الإرهابية أو المقاتلين الأجانب في سوريا

رئيس الوزراء التركي: نعارض وجود الجماعات الإرهابية أو المقاتلين الأجانب في سوريا

تنزيل

أكد أحمد داوود أوغلو رئيس الوزراء التركي معارضة بلاده لأي وجود إرهابي في سوريا، ولكنه قال إن تركيا ترفض في الوقت نفسه وجود المقاتلين الأجانب الذين يدعمون النظام السوري.

وأضاف في مؤتمر صحفي في مقر الأمم المتحدة بنيويورك:

"إن القتال ضد داعش كمنظمة إرهابية هو جهد مشترك. نحن في تركيا ضد أي وجود إرهابي في سوريا والعراق أو أية دولة أخرى. ولكننا أيضا ضد وجود المقاتلين الأجانب الذين يدعمون النظام سواء القادمين من لبنان أو غيره. يتعين عدم السماح لأي مقاتلين أجانب بالدخول إلى الأراضي السورية، ويجب ألا يتضرر الشعب السوري من قوتين، ويضطر إلى الاختيار بين نظام وحشي ومنظمة إرهابية وحشية. هناك حاجة لوجود خيار ثالث، وحل سياسي معتدل لمستقبل سوريا يقوم على الاعتدال والديمقراطية وإرادة الشعب والعيش بسلام بين المجموعات العرقية والطوائف في سوريا."

وشدد رئيس الوزراء التركي على دعم بلاده لجهود مبعوث الأمم المتحدة المعني بسوريا ستيفان دي مستورا وأية مبادرة لوقف إطلاق النار وسفك الدماء على الأرض.

وقال إن تركيا ستدعم أية جهود للتصدي للإرهاب وأيضا الهجمات الوحشية التي يرتكبها النظام.

مصدر الصورة