الجامعة العربية والأمم المتحدة توقعان اتفاقا لحماية الأطفال في النزاعات المسلحة

22 أيلول/سبتمبر 2014

وقعت الجامعة العربية ومكتب الممثلة الخاصة للأمم المتحدة للأطفال والنزاعات المسلحة اتفاقا لتعزيز حماية الأطفال المتضررين من الصراعات المسلحة في العالم العربي.

وقع الاتفاق الأمين العام للجامعة نبيل العربي، ونائب الأمين العام للأمم المتحدة يان إلياسون.

وقال العربي إن الاتفاق يعد خطوة مهمة لضمان حماية الأطفال في العالم العربي، وأعرب عن تطلعه للعمل الوثيق مع الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ليلى زروقي لتحقيق الهدف المشترك وهو تهيئة عالم عربي يتمكن فيه الأطفال من النمو في سلام.

وقالت السيدة زروقي إنها تتطلع إلى العمل مع الجامعة لتفعيل الاتفاق الذي يمكن أن يحدث فرقا حقيقيا في حياة الأطفال.

وأضافت في حوار مع إذاعة الأمم المتحدة:

"أولا الاتفاق هو عبارة عن إطار عمل، بالطبع نحن نعمل مع الجامعة العربية ولكننا نسعى دائما إلى أن يكون العمل في إطار جهوي لأنه من المهم جدا استغلال كل القدرات الموجودة لحماية الأطفال في منطقة ثلث الدول الأعضاء بها تقريبا تشهد نزاعات. فمن المهم أن يكون هناك إطار قانوني يلزم الأمم المتحدة والجامعة العربية بأعضائها بأن يكون العمل منظما ومرتبا لحماية الأطفال."

ورحب يان إلياسون نائب الأمين العام بالاتفاقية باعتبارها أداة مهمة لتوحيد الجهود من أجل معالجة مسالة الأطفال المتضررين من النزاعات المسلحة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.